March 31, 2016

اهداف

نضع الاهداف الرئيسية التالية:

١-تعزيز مجموعات المهاجرين الموجودة الان، ان يعطى للمهجرين و المهاجرات الدور الرئيسي لمثال التنظيم، الذين سوف  سيعلقون في الحدود اليونانية او غير حدود دولية. لعرض مطالب المهاجرين، ان تكون الحدود مفتوحة، لالغاء مراكز الاعتقال و ترحيل المهاجرين الى بلادهم، للاوراقهم، اللجوء و حقوقهم.
٢-لرباط نضالات المهاجرين المتعددة من كاليه في فرنسا حتى ايدوميني.
٣-لجعل بنيات جديدة منظمة ذاتيا لدعم المهاجرين، و ايضا لتعزيز و لتشبك الموجودين.
٤-يكن واقع ان الاشهر الماضية مقابل العناية الدولية الغير مو جودة بالقصد، خلقوا في دول متنوعة، مدن و حارات شبكات متضامنة افقية. ننتقد ان التضامن التلقائي لازم ان تؤخذ بوضوح اوصاف سياسية، لاتفاد الخطر ان يتبدل من تضامن الى افعال خيرية، تطوع و منظمات غير حكومية و حكومية.
٥-لتعزيز شبكات التضامن البلقانية و الاوروبية الذين جعلوا الاشهر الماضية، خصوصا في اطار تطور التعسكر و الادارة المتزايدة للمهاجرين.
٦-ليتجاوب كلام انبثاق العرقي و الخطاب القومي.
٧-لرباط نضالت العمال المحليين و المهاجرين.
٨-لمن يقول “ان لا يريد ان يتكلم عن الراسمالية لا يحسن ان يتكلم عن العنصرية”، لمن يتكلم ضد اوروبا-الحصنة يجب ان يكون متواجه ليست فقط ضد العرقية، و ضد النظام الذي يستنسخه و يستعمله : يجب ان يحارب الراسمالية من بنيات منظمة ذاتيا و شبكات افقية.في هذا الاطار، امر المهاجرين يجب اعلاقه و بغير منظر النظام المسيطر العالمي : بالحروب في اطار الازمة، بامور الجنس، الصفوف، الاعاقة، الثقافة وغير ذلك. لهذا السبب المخيم بلا حدود من غير الاعتصامات، اللقاءات و انشاء بنيات، نعتبر ان يجب ان يحتوي عليه تنظيم مؤتمر منتظم ذاتيا، ضد الراسمالية، ضد البطريركية و ضد العرقية، بمحوار اساسي امر الهجرة، مفصلية مع تلك الوجوه مع نظام السيطرة العالمية مع المجموعات و الافراد المهتمين الذي يرغبوا في التطوير.